فن ومشاهير

اقترب قيام الساعة.. الفلكية الشهيرة ليلى عبداللطيف تبكي بحرقة وتكشف عن المفاجأة المزلزلة التي ستحدث في السعودية ومصر مطلع الأسبوع القادم

كشفت الفلكية الشهيرة ليلى عبداللطيف عن الكثير من توقعاتها للفترة المقبلة، حيث تحدث عن بعض التوقعات المرعبة التي سوف يشهدها العالم، كما كشفت عن توقعات مفاجئة ستحدث في السعودية و مصر وعدد من الدول العربية خلال الفترة القادمة.

وبدأت ليلى عبد اللطيف توقعاتها بالتحذير من احتمالية نشوب حرب عالمية ثالثة، بالإضافة إلى تحذيرها من انتشار وباء قاتل قد يجتاح العالم. وعلى الرغم من أن معظم توقعاتها للعالم كانت كارثية ومتشائمة، إلا أنها توقعت للإمارات الخير والازدهار والتقدم.

وأشارت إلى أنه بمناسبة حلول شهر رمضان، سيقوم الرئيس الإماراتي محمد بن زايد بمبادرة إنسانية بمناسبة العام الجديد، حيث سيصدر عفوًا عامًا عن بعض السجناء الشباب “غير المحكومين بجرائم خطيرة”، بهدف منحهم فرصة ثانية لتغيير حياتهم نحو الأفضل. هذا ما تتوقعه ليلى عبداللطيف للإمارات في عام 2023.

وبالنسبة للبنان، قدمت ليلى عبداللطيف مجموعة من التوقعات التي تشمل شخصيات لبنانية بارزة، مثل رئيس مجلس النواب نبيه بري ورئيس الحكومة نجيب ميقاتي ورئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع ورئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل وغيرهم.

ووفقًا للتوقعات، يبدو أن لبنان سيتجاوز جميع التحديات التي ستواجهه في عام 2023 بنجاح. وبالإضافة إلى ذلك، ستظل العملة اللبنانية مستقرة أمام الدولار الأمريكي، مما يعزز الثقة في الاقتصاد اللبناني.

وقد نصحت الخبراء بشراء الشقق السكنية والأراضي في لبنان، حيث من المتوقع أن يصبح البلد واحدًا من أهم مراكز السياحة في المنطقة، مشابهاً لنجاح دبي في هذا المجال. وفي نفس السياق، من المتوقع أن يشهد الجيش اللبناني حشوداً غاضبة بشكل كبير، وهذا يعكس الغضب العام والاستياء من الوضع السياسي والاقتصادي في البلاد.

وقد أشارت التوقعات إلى أن رئيس مجلس النواب نبيه بري سيقوم بمبادرات سحرية لتهدئة الأوضاع، بينما سيكون رئيس الحكومة المقبل مصطفى ميقاتي هو الشخص الذي سيقود المرحلة القادمة ويلعب دورًا بارزًا ومهمًا بعد انتخاب رئيس جديد للبلاد.

ومن المتوقع أيضًا أن يجري سمير جعجع لقاءات مع مختلف الأطراف السياسية السابقة، وسيكون له وجود ملحوظ في وسائل الإعلام.

وتشير التوقعات أيضًا إلى وجود تقارب واتفاق مع حزب الله، مما يعزز فرص التوافق السياسي في البلاد.

وفيما يتعلق بالسياسة الخارجية، من المتوقع أن يقوم رئيس الحكومة السابق سعد الحريري بجولة عربية تبدأ من العاصمة السعودية الرياض، حيث سيجتمع مع قادة الدول العربية ويبحث سبل تعزيز التعاون الاقتصادي والسياسي.”

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page