فن ومشاهير

بهذه الحيلة استطاع بشار الأسد كسر الجنون السعودي و إجبار الرياض على معانقة دمشق.. ولي العهد السعودي يزور سوريا بعد 11 عاماً من المقاطعة!!

قال الكاتب العراقي “بلال مصطفى”، ان التقارب السوري السعودي سوف يتكلل بزيارة مفاجئة من ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان إلى دمشق، وذلك في إطار الدبلوماسية الجديدة التي تنتهجها المملكة العربية السعودية.

واوضح الكاتب العراقي أن بشار الأسد استخدم حيلة الصمود وعدم الاستسلام للحصار والعزلة التي فرضتها عليه عدة دول عربية منذ بداية النزاع في 2011.

واضاف الكاتب ان التقارب السعودي والسوري يسير بخطوات ثابتة ومن المتوقع ان يتكلل ذلك التقارب بزيارة ولي العهد للعاصمة دمشق، خصوصاً بعد زيارة بشار الأسد للسعودية منتصف مايو الماضي ومشاركته في القمة العربية الـ32 التي استضافتها مدينة جدة السعودية في 19 أيار/مايو 2023.

في آذار/مارس 2023، أعلنت السعودية أنها تجري مع سوريا محادثات تتعلق باستئناف الخدمات القنصلية بين البلدين، بعد القطيعة التي بدأت بإغلاق السفارة في 2012.

عقب ذلك قالت وزارة الخارجية السعودية، إن المملكة ستستأنف عمل بعثتها الدبلوماسية في سوريا، وقالت الوزارة في بيان نشرته وكالة الأنباء الحكومية “واس” إن الخطوة هذه أخذت “في الاعتبار” قرار مجلس وزراء خارجية الدول العربية الأسبوع الماضي، القاضي باستئناف مشاركة وفود سوريا في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية.

ولاحقا، أكدت سوريا الخطوة. ونقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية سانا عن مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين، قوله: “قررت الجمهورية العربية السورية استئناف عمل بعثتها الدبلوماسية في المملكة العربية السعودية”.

وفي 18 نيسان/أبريل، التقى وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان الأسد خلال أول زيارة رسمية سعودية لدمشق منذ القطيعة. والشهر الماضي، أجرى وزير الخارجية السوري فيصل المقداد جولة على دول عربية، بينها مصر وتونس والأردن والجزائر والسعودية.

وكانت الجامعة العربية، قد اصدرت قرار بإعادة دمشق إلى حضن الجامعة العربية، وقررت الجامعة، وفق بيانها، تشكيل لجنة وزارية لمواصلة “الحوار المباشر مع الحكومة السورية للتوصل لحل شامل للأزمة السورية” وانعكاساتها، وضمنها أزمات اللجوء و”الإرهاب”، وتهريب المخدرات الذي يعد أحد أكبر مصادر القلق بالنسبة إلى دول خليجية باتت سوقا رئيسة لحبوب الكبتاغون المصنعة بشكل أساسي في سوريا.

الأسد يزور السعودية ويشارك في القمة العربية الـ32

في 19 مايو / أيار 2023، وصل الرئيس السوري بشار الأسد، إلى مدينة جدة السعودية، حيث شارك في القمة العربية الـ32، لأول مرة منذ القطيعة الدبلوماسية التي فرضت عليه بعد اندلاع الأحداث في سوريا عام 2011.

وقبل زيارة الأسد للسعودية، قال وزير الخارجية السوري، فيصل المقداد، في تصريحات صحفية إن “هذه فرصة جديدة لنا لنقول لأشقائنا العرب إننا لا ننظر إلى الماضي وإنما إلى المستقبل”، حسبما أوردت وكالة الأنباء السورية حينها.

وجاءت زيارة الأسد للسعودية، بعد فترة بسيطة من زيارته لدولة الإمارات وسلطنة عمان، علما بأنه لم يزر أي دول عربية أخرى منذ بداية النزاع في بلده.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page