منوعات

شاهد.. قصة رجل يتزوج مسيارًا من مغربية وطلقها بعد أسبوعين.. وبعدها فوجئ بالكارثة التي قلبت حياته رأساً على عقب!!

قصة مواطن تزوج مسيارًا من مغربية وتطليقها بعد أسبوعين من الزواج أثارت صدمة كبيرة في حياته، هذه القصة ترويها صانع محتوى بعدما تلقى رسالة من أحد المواطنين يشاركه قصته بهدف العبرة والعظة.

بدأت تفاصيل القصة حينما كان الرجل يبحث عن زواج مسيار ووجد امرأة عن طريق خطابة مغربية، وتبين أن هذه السيدة تعمل في مشغل. قرر الرجل التواصل مع المرأة وطلبها في الحلال بعد أن استمع إلى مطالبها. وحددت المرأة مهرها بمبلغ 20 ألف ريال بالإضافة إلى مصروف شهري قدره ألفين ريال.

لكن المفاجأة كانت عندما طلبت المرأة من الرجل أن يرسل لها صورة له. فأرسلت له صورة تبدو كأنها لممثلة أو ملكة جمال أو حتى من مجلة. ورغم ذلك، وافق الرجل على شروطها وقال لها “ما عندي مشكلة بتم الموضوع”. ثم طلبت منه أن يتواصل مع ولي أمرها الذي يعمل في الإمارات.

تواصل الرجل مع المرأة عبر الهاتف ووافق على الزواج عن طريق الجوال. وبعد الزواج بيوم أو يومين، بدأ الرجل يشعر بعدم الراحة وعدم الارتياح معها. وبعد أسبوعين من الزواج، قرر الرجل طلاقها وأعطاها مبلغ 10 آلاف ريال كتعويض.

تحكي هذه القصة عن رجل يعيش حياة مثالية مع زوجته، التي تعرف بالصلاح والتقوى، وهي أيضًا معلمة لحلقات القرآن. وفي يوم من الأيام، قرر الرجل أن يقوم بإجراء تحليل دم في معمل للتحاليل الطبية. وبعد أن سحبوا عينة دم من زوجته، تبين أنها مصابة بمرض نقص المناعة المكتسبة (إيدز). ومن هنا بدأت حياتهما تنهار بسبب هذا المرض الخطير.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page