منوعات

هل تعلم أن هناك ساعة يحرم فيها قراءة القرآن الكريم ولا يتقبلها الله.. فمتى هذه الساعة وما هو السبب؟!

يناول القرآن الكريم مكانة عظيمة في حياة المسلمين، فهو كلام الله المنزل على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم ليكون هدى ونوراً للبشرية.

ومع تفاني المؤمنين في قراءة القرآن والاقتداء بتعاليمه في كل الأوقات، يعترض بعض الناس على قراءته في ساعات معينة من اليوم، مما يثير التساؤلات حول ما إذا كان هناك ساعة يحرم فيها قراءة القرآن ولا يتقبلها الله.

فمتى تلك الساعة؟ وما السبب الذي يجعل الله لا يتقبل فيها قراءة القرآن؟ في هذا الفيديو، سنسلط الضوء على هذا الأمر الذي قد يثير الفضول والتساؤلات، ونبين الحقيقة وراءه بناءً على الفهم الديني والتفسير الشرعي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page