فن ومشاهير

وفاة الفنان الكبير صلاح السعدني: نقابة المهن الموسيقية تنعى قامة فنية أثرت الدراما المصرية!

أعلنت نقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان مصطفى كامل وفاة الفنان الكبير صلاح السعدني، الذي رحل عن عالمنا يوم أمس، معربة عن بالغ الحزن والأسى لرحيل هذه القامة الفنية التي تركت بصمة عميقة في عالم الفن.

في بيانها، تقدمت النقابة بخالص التعازي لأسرة الفنان الراحل وللشعب المصري، داعيةً المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته، ويسكنه فسيح جناته، وأن يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان، قائلة: “إنا لله وإنا إليه راجعون”. وأضافت النقابة أن الوسط الفني فقد اليوم شخصية كبيرة قدّمت أعمالًا فنية مؤثرة، ونجحت في ترك بصمة واضحة لدى الجمهور من خلال الشخصيات التي جسدتها خلال مشوارها الفني الطويل.

الفنان صلاح السعدني كان معروفًا بموهبته الفريدة وقدرته على تقمص شخصيات تحمل تركيبات نفسية متنوعة، خاصة في الدراما التلفزيونية. من أبرز الأعمال التي قدمها خلال مشواره الفني الطويل “ولسه بحلم بيوم”، “وقال البحر”، “يوميات جاب الله”، “في قافلة الزمان”، “يوميات نائب في الأرياف”، “ينابيع النهر”، و”قصر الشوق”.

إضافة إلى ذلك، قدّم السعدني العديد من المسلسلات الناجحة، منها “حلم الجنوبي”، “سنوات الشقاء والحب”، “أهل الدنيا”، “شعاع من الأمل”، “الناس في كفر عسكر”، “للثروة حسابات أخرى”، “حارة الزعفراني”، “نقطة نظام”، “الباطنية”، “بيت الباشا”، “الإخوة الأعداء”، و”القاصرات”.

برحيل صلاح السعدني، فقد الوسط الفني أحد عمالقته الذين ساهموا في إحياء الدراما المصرية وإضافة الكثير من الجمال والإبداع إليها. ستظل أعماله خالدة في ذاكرة الجمهور، وسيستمر تأثيره في قلوب محبيه وزملائه في الوسط الفني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page