فن ومشاهير

علاقة سندريلا بعبد الحليم حافظ وصلاح جاهين: أسرار وخفايا

تعد علاقة السندريلا، الفنانة الشهيرة سعاد حسني، مع المطرب عبد الحليم حافظ من أكثر العلاقات التي شغلت الجمهور على مدار سنوات. عرضت الأعمال الفنية التي تجسد حياة السندريلا وعبد الحليم، وكلاهما أشار إلى وجود علاقة قوية بينهما، ولكن لم يحدد أي منهما طبيعة هذه العلاقة، مما ترك الجمهور في حيرة حول ما إذا كانت مجرد صداقة قوية أم أنها كانت حبًا خفيًا.

وفقًا للإعلامي “مفيد فوزي”، كانت غيرة عبد الحليم حافظ تظهر بوضوح في السهرات التي كانت تحضرها سعاد حسني، ما أثار التساؤلات حول طبيعة علاقتهما. وأكد مفيد فوزي في عدة لقاءات تلفزيونية أن زواجًا عرفيًا ربما جمع بينهما، ولكنه لم يُستدل بعد على حقيقة هذا الزواج.

من جانب آخر، لا يمكن الحديث عن الرجال الذين أثروا في حياة السندريلا دون ذكر الشاعر صلاح جاهين. جمعتهما علاقة قوية تحمل مشاعر الصداقة والأبوة، وكان جاهين داعمًا لسعاد حسني طوال حياتها الفنية، وحقق معها نجاحات لا مثيل لها. حتى بعد وفاته، أصيبت سعاد حسني بحالة اكتئاب شديدة، كما ذكر الفنان “سمير صبري” في برنامجه التلفزيوني الذي استعرض فيه حياة السندريلا.

أما بالنسبة للجانب الفلكي، فكانت “زوزو” أنثى الدلو، وقد حملت صفات هذا البرج بكل تفاصيله. هذه الجوانب المتعددة في حياة سعاد حسني أثرت في حياتها المهنية والشخصية، وجعلتها أيقونة فنية تستمر في إلهام الأجيال الجديدة.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page