فن ومشاهير

“لن ينام أحد بعد اليوم”.. ليلى عبد اللطيف تكشف عن أخطر ما سيحدث في 2024 وتطلب من الجميع الاستعداد للكارثة!!

توقعت العرافة اللبنانية الشهيرة، ليلى عبد اللطيف أن يشهد عام 2024، العديد من الأحداث المؤسفة والمقلقة في عدد من دول العالم، من بينها دول عربية، موضحةً أنها ترى ان عام 2024 سيكون مختلف عن بقية الأعوام السابقة وهو ما يستوجب الاستعداد ووضع الاحتياطات اللازمة لمواجهة تلك التوقعات الخطيرة التي تنبأت بحدوثها.

توقعات ليلى عبد اللطيف لعام 2024

في حلقة استثنائية بمناسبة السنة الجديدة 2024، ظهرت ليلى عبد اللطيف، على شاشة قناة الجديد اللبنانية، وتحدثت عن العديد من التوقعات التي تتنبأ بحدوثها في عام 2024م.

في حلقة استثنائية بمناسبة السنة الجديدة 2024، ظهرت ليلى عبد اللطيف، على شاشة قناة الجديد اللبنانية، وتحدثت عن العديد من التوقعات التي تتنبأ بحدوثها في عام 2024م.

وبدأت ليلى عبد اللطيف توقعاتها بحدوث كوارث طبيعية خلال عام 2024، في ألمانيا وايطاليا وفرنسا، موضحةً أن تلك الكوارث سوف تتسبب في سقوط الكثير من الضحايا.

كما تحدث عن حدث مفاجئ سيحدث خلال الفترة المقبلة وسوف يسبب أزمة عالمية في مختلف دول العالم، ونصحت الجميع بتخزين الغذاء والدواء خلال الفترة القادمة استعداداً للأزمة.

واضافت أن عام 2024، سوف يشهد أيضاً انتشار فيروس جديد بين المواشي وسوف يسبب أزمة في المواشي والدواجن وارتفاع كبير في أسعارها.

كما توقعت أن يتعرض خلال الفترة المقبلة أحد رؤساء العالم لكمين مسلح أو انقلاب عسكري، ومصيره سوف يكون غامض.

وتوقعت ليلى عبد اللطيف، حدوث فوضى عارمة في البنوك في العام الميلادي الجديد 2024، بالإضافة إلى استقالة أحد الرؤساء العرب على الهواء بشكل مفاجئ وصادم.

وأضافت ليلى عبد اللطيف أنه من المتوقع أن يشهد العام الجديد 2024 العديد من الحرائق في أكثر من دولة حول العالم، مشيرة إلى أن أغلب الحرائق في 2024 ستكون مقصودة وبشكل إجرامي ومنظم.

وفي الشأن العربي، قالت ليلى عبد اللطيف، أنها ترى بأن الأشهر الأولى من عام 2024 سوف تشهد حادثة اغتيال تطال شخصية سياسية بارزة في دولة عربية.

وفي لبنان أيضاً، توقعت ليلى عبد اللطيف، ان يتم إغلاق المدارس الرسمية في لبنان في عام 2024، وأن موظفي مطار رفيق الحريري الدولي هم في قلب الحدث، إذ سيشهد المطار فوضى تعرقل جهود رئيس مجلس إدارة الشرق الأوسط، وشركة طيران الشرق محمد الحوت ستنجح في إنهاء الأمر والوصول إلى حل، بالإضافة إلى عودة أعداد كبيرة من المهاجرين إلى لبنان وبناء شبكة استثمارية.

وأضافت أن الأضواء الإعلامية تتجه إلى مدير العام للأمن العام بالإنابة اللواء إلياس البيسري لحدث مهم وما بين البدلة العسكرية والبدلة السياسية أرى اللواء البيسري في الحالتين يؤدي التحية ويشكل المفاجأة، معقبة «ممكن أن يكون رئاسياً أو غير ذلك».

وحول مشهد المياه التي غمرت الشوارع اللبنانية بسبب الأمطار، قالت «عبد اللطيف» إنه سيكون مشهداً طبيعياً أمام قسوة وخطورة المشاهد القادمة بسبب الأمطار والعواصف، وهنا أحذر وأنبه الجميع بإيجاد الحلول قبل وقوع الكارثة خاصة خلال الأشهر الثلاث من السنة الجديدة.

وتابعت، أن أزمة انتخاب رئيس الجمهورية والخلافات المسيحية على اسم الرئيس سيجعل البطرك الراعي في حالة انزعاج شديد قد يتخذ من خلاله موقفاً صادماً لجميع قد نراه إما في حالة اعتكاف أو فحالة بعد واستراحة بعيداً عن حالة النكد السياسي كي يضع الجميع أمام مسؤولياتهم الوطنية اتجاه لبنان والشعب والرئيس.

وكشفت المتنبئة اللبنانية، أننا سنرى السيد حسن نصرالله في لقاء تاريخي مع إحدى القيادات العربية الخليجية والمرموقة ولا أستبعد أن يتم هذا اللقاء في دولة إسلامية بارزة.

وأشارت إلى أن عام 2024 سيكون السيد حسن نصر الله بين خيارين كبيرين ولأنه سيد المقاومة وسيد الكلام سنراه سيداً للحكمة والأحكام وجمهور المقاومة وأنصار حزب الله تملأ الشوارع تأييداً لقرار السيد حسن نصر الله.

أما في الشأن السعودي، فتوقعت ليلى عبد اللطيف، أن تحقق السعودية إنجاز رياضي كبير خلال عام 2024.

كما توقعت إنه في 2024 سيكون هناك شخصية عربية محبوبة وبارزة ستكون من أبرز واهم المرشحين للحصول على جائرة نوبل للسلام عبر تحقيق انجاز عربي كبير يؤدي إلى بداية مرحلة السلام ومن خلال موقف عربي موحد، ولا أستبعد ولي العهد السعودي صاحب الشرف للحصول على هذه الجائرة وستكون السودان مدخل هذه المبادرة.

وفي الشأن المصري، توقعت ليلى عبد اللطيف، أن يصدر الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي في عام 2024، بعض القرارات المهمة التي تخفف من الأعباء الاقتصادية على الشارع المصري، وهناك قرار يخص وزارة الصحة المصرية يجعل منها حالة استنفار من أجل حل مشكلة الأدوية المفقودة، بالإضافة إلى دعم بعض هذه الأدوية ودعم أسعار المواد الغذائية الضرورية المهمة.

وسيكون هناك قرارات ومواقف مفاجئة من السيسي تتعلق بالحرب على غزة وبالأخص مسألة تجهير الفلسطينيين وهذه القرارات تفاجئ الإسرائيليين أولا والعالم العربي والغربي ويضم مصر في الواجهة.

واضافت ليلى عبد اللطيف، أن من ضمن الأحداث المفزعة التي ستواجه العالم في 2024، هو بداية الجوع وسوء التغذية في العديد من دول العالم، ومنها: «أفغانستان – غانا – السودان».

وتابعت بأن العالم على موعد في العام الجديد 2024 مع حدث فني مؤسف للغاية، ومن المتوقع أن يسبب حالة من الحزن والدموع والصدمة في البلاد التالية: « لبنان – مصر – سوريا».

وحذرت ليلى عبد اللطيف من موسم شتاء 2024، فهو الأخطر على الإطلاق، حيث من المتوقع أن تشهد العديد من البلاد في شتاء 2024 الثلوج وموجات من البرد غير المسبوقة خلال الأعوام الماضية، بالإضافة إلى زيادة أعداد الوفيات في عدد من دول العالم بشكل كبير.

الأبراج الأكثر حظاً في 2024

وبالنسبة للأبراج، توقعت ليلى عبد اللطيف، خبيرة الأبراج، أن الأبراج الأكثر حظًا هي: «القوس والجدى والجوزاء»، حيث تشهد هذه الأبراج في عام 2024 الاستقرار والزواج، وسيكون مواليد هذه الأبراج لديهم حياة أفضل، بالإضافة إلى أن مواليد أبراج «الحمل والثور والدلو»، تشهد الحب والاستقرار والأمل في العام الجديد، والدخول في مشاريع جديدة.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page