فن ومشاهير

ماجد الكدواني يكشف عن سر زيارته لطبيب نفسي بعد فيلم تراب الماس: “تغيرت الشخصية وحبستني”!

في مقابلة مثيرة على بودكاست BIGTIME، كشف الفنان الكبير ماجد الكدواني عن تفاصيل مثيرة لزيارته لطبيب نفسي بعد تجربته في فيلم “تراب الماس”، مشيرًا إلى تأثره الشديد بالشخصية التي قام بتجسيدها.

وأوضح الكدواني أنه بعد الانتهاء من تصوير الفيلم، شعر بأن الشخصية قد انعكست عليه بشكل كبير، حتى أثرت على حياته الشخصية مع عائلته، مما دفع ببعض الأشخاص المقربين له لنصحه بزيارة طبيب نفسي.

وأكد الكدواني أن التأثير العميق للشخصية في الفيلم جعله يشعر بالتغيير داخله، وكان يعيش في حالة من الغضب والتمرد، وتحولت شخصيته إلى كدواني آخر، حتى أدرك أن الإيمان والتسليم لله هو ما يجعل الإنسان أكثر هدوءًا وسلامًا.

وختم الكدواني حديثه بالتأكيد على أهمية الإيمان والتسليم لقضاء الله وقدره في تجاوز المشاكل والتحديات التي قد تواجه الإنسان في حياته، وأكد أنه بفضل هذا الإيمان تمكن من التغلب على الصعاب وأصبح أكثر هدوءًا وألطف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page