فن ومشاهير

” أنا نادم وعيب أن أحنا عملناه “.. شاهدوا ماهو الفيلم الوحيد الذي يتألم عادل إمام بسببه منذ 50 عاماً.. يتمنى حذفه ويعتبره سقطة في تاريخه!!

اعادت صفحات فنية مهتمة بأخبار الفن والمشاهير في شهر أبريل، تداول اعتراف سابق للفنان المصري عادل امام، والذي كشف من خلالها عن الفيلم الذي ندم على مشاركته فيه.

وقال عادل إمام إنه نادم على مشاركته في فيلم “سيد درويش” الذي أنتج في عام 1966 وذلك بسبب الدور الذي قام به فكان “صبي عالمة” مع كرم مطاوع.

وأكد الزعيم أنه يرى هذا الدور سقطة في تاريخه الفني ويريد محوه من تاريخ السينما كلها وأنه نادم على تمثيل مثل هذا الدور.

واشتهر “عادل إمام” في سبعينات القرن العشرين من خلال مشاركته بأدوار البطولة في العديد من الأعمال السينمائية مثل “البحث عن فضيحة”، “البحث عن المتاعب”، “احنا بتوع الأتوبيس”، “رجب فوق صفيحة ساخنة”، وتعتبر من أهم أعماله السينمائية، وشارك بأدوار كوميدية في ثمانينات القرن العشرين حيث لعب دور المصري مع اختلاف أنماطه كدور الشاب الريفي البسيط أو المتعلم.

ونجح في أعماله السينمائية ذات الطابع الأكشن مثل “النمر والأنثى”، “المولد”، “حنفي الأبهى”، وفي تسعينات القرن العشرين شارك بأفلام ذات الطابع السياسي الاجتماعي الذي قدمه بشكل كوميدي، وفي السنوات الأخيرة حقق نجاحًا كبيرًا بأعماله السينمائية مثل “عمارة يعقوبيان”، “مرجان أحمد مرجان”، “بوبوس”، “زهايمر”.

شارك بالعديد من الأعمال التليفزيونية بأدوار كوميدية اجتماعية منها “فرقة ناجي عطاالله “، “العراف”، “أستاذ ورئيس قسم”، “صاحب السعادة”، “عوالم خفية”، “فلانتينو” وقدم العديد من الأعمال الفنية وما زال يفاجئ جمهوره بموهبته العملاقة وذكائه في اختيار أدواره بدقة ليصبح أحد أهم الفنانين العرب ورمز شعبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى

You cannot copy content of this page